إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نشأة محافظة الكرك

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نشأة محافظة الكرك


    بقيت الكرك تشكل لواء إلى أن صدر أول نظام للتشكيلات الإدارية رقم (1) لسنة 1966م تم بموجبه تقسيم المملكة إلى محافظات وألوية حيث تم ترفيع لواء الكرك إلى محافظة بتاريخ 16/1/1966م وكان أول محافظ يستلم مهام عمله عطوفة السيد وهيب البيطار بتاريخ 16/6/1966م.
    • الوحدات الإدارية في المحافظة
    تم تقسيم محافظة الكرك إلى سبعة ألوية هي ( لواء قصبة الكرك / لواء المزار الجنوبي/ لواء الأغوار الجنوبية / لواء القطرانة / لواء القصر/ لواء فقوع / لواء عي ).
    وثلاثة أقضية هي ( قضاء مؤاب/ قضاء غور المزرعة / قضاء الموجب) .
    • المنــاخ
    تقع محافظة الكرك ضمن مناخ حوض البحر المتوسط والذي يتصف بشتاء ماطر باردوصيف حار جاف وتتصف كمية الأمطار السنوية بالذبذبة من سنه لأخرى وخلال الفصل الواحدحيث انعكس اثر التضاريس مباشرة على أحوال المناخ في المنطقة فالاختلاف التضاريسيسواء في الامتداد أو في الارتفاع أدى إلى تباين واضح في العناصر المناخية فالحرارةكعنصر مناخي تتفاوت في معدلاتها بشكل ملحوظ بين اشهر الشتاء والصيف ففي الأغواريتراوح معدل الحرارة في شهر كانون الثاني بين 14-15 درجة مئوية في الوقت الذي تكونفيه درجات الحرارة بين الأغوار والمرتفعات الجبلية له أثر واضح على الحركة السياحيةحيث يتزايد اعداد السياح بالتدفق باتجاه الأغوار والبحر الميت طلباً للاستجمامالشتوي .
    وعلى العكس من ذلك تكون درجات الحرارة فيالصيف بين شهري حزيران وتشرين الأول حوالي 20 درجة مئوية في المرتفعات وتشكل عاملجذب للسياح في هذه الفترة.
    لذلك يمتاز مناخ محافظة الكرك بالتنوع الذي ينعكسإيجابياً على الحركة السياحية في المحافظة حيث باستطاعته السائح أن يلجأ إلى المناطق الغوريةالدافئة شتاءٍ والسهلية في فصلي الربيع والصيف مما يؤدي إلى جعل منطقة الدراسةمركزاً لجذب السياح على مدار السنة.
    • الموقع والمساحة
    تقع محافظة الكرك في الجزء الجنوبي من المملكة الأردنيـة الهاشـمية ويحدها من الشمال وادي الموجب ومن الجنوب وادي الحسـا ومن الجهة الغربية حتى الحدود الدولية ومن الشرق منطقة البادية وتبلــــغ مساحتها (3504)كم2 تشكل ما نسبته (3.9) % من مجموع مساحة المملكة وتعتبر محافظة الكرك من المحافظات المتميزة بسبب تنوعها الجغرافي والمناخي وتنـوع نشاطاتها الاقتصادية وتمتاز بوجود العديد من الموارد الطبيعية مـثل الأراضي الصالحة للزراعة وكذلك الموارد المعدنية كالفوسفـات وأملاح البحر الميت ويعتبر قطاع التعدين النشاط الرئيسي في المحافظة حيث توجد مناجم الفوسفات في الوادي الأبيض ومصنع البوتاس ولهذه الانشطة اهمية كبرى على المستوى الوطني حيــث تساهم بجزء كبير من الصادرات الوطنية .
    • الخصائص السكانية للمحافظة
    قدر عدد سكان محافظة الكرك نهاية العام (2014) بـ (260) الف أي ما يعادل 4% من إجمالي سكان المملكة و44% من اجمالي سكان أقليم الجنوب وتبلغ الكثافة السكانية 69.5 شخـص /كم2 ويتوزع السكان على (114)
    تجمعاً سكانياً اهمها مدينة الكرك مركز المحافظـــة / ومدن المزار ومؤته والقصر اما باقــي السكان فيتوزعون على باقي التجمعات السكانية وتتــألف محافظة الكرك من سبعة الوية وثلاثة اقضية ويتواجد في المحافظة عشرة (10)بلديات تقدم كافة الخدمات الأساسية للمواطنين
يعمل...
X